خلال عام 2020.. الاستثمار الأجنبي في تركيا وصل إلى 8 مليار دولار

حصلت تركيا وفقاً لمكتب رئيس الاستثمار التركي على ما يقرب من 8 مليار دولار من الاستثمارات الأجنبية المباشرة (FDI) خلال العام الماضي، وذلك وسط التداعيات الاقتصادية العالمية لجائحة فيروس كورونا التاجي المستجد.

وقال بوراك دالي أوغلو لوكالة الأناضول للأنباء: “كان الانخفاض في الاستثمار الأجنبي المباشر في تركيا بوتيرة أبطأ مقارنة بالوضع العالمي على الرغم من الجائحة الفيروسية”.

ووفقاً للبيانات التي جمعها البنك المركزي التركي، انخفضت تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى تركيا بنسبة 16.5٪ على أساس سنوي إلى 7.7 مليار دولار في عام 2020.

في حين انخفض الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي في عام 2020 بنسبة وصلت إلى 42 ٪ على أساس سنوي إلى 859 مليار دولار، وذلك وفقاً لأحدث البيانات الصادرة عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (UNCTAD).

كما وأكد دالي أوغلو أن مكتبه يعمل على زيادة حصة تركيا في الاستثمار الأجنبي العالمي باستمرار، وأن استثمارات رأس المال المباشر لغير المقيمين في تركيا قد بلغت 5.7 مليار دولار خلال العام الماضي، وهو انخفاض عن 5.9 مليار دولار سجلته خلال عام 2019.

والجدير بالذكر أن إيطاليا قد تصدرت الاستثمارات الرأسمالية في تركيا بما يصل إلى 977 مليون دولار، تليها الولايات المتحدة بـ 798 مليون دولار والمملكة المتحدة بـ 693 مليون دولار.

وكان قطاع التمويل هو القطاع الأكثر تفضيلا من قبل المستثمرين الأجانب خلال العام الماضي، حيث جذب استثمارات بقيمة 1.39 مليار دولار، ثم يأتي قطاع المعلومات والاتصالات في المرتبة الثانية بقيمة 1.37 مليار دولار خلال عام 2020.

وفي إشارة إلى التحديات الاقتصادية الناجمة عن جائحة فيروس كورونا، أشاد المحللون بإحصائيات عام 2020، والتي رفعت حصة تركيا في الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي بشكل ملحوظ.

وقال محللون أن حصة تركيا في الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي ارتفعت إلى نحو 1٪ خلال عام 2020، بينما كانت تمثل ما نسبته 0.6٪ في عام 2019.

بالإضافة إلى ذلك، أظهرت بيانات مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (UNCTAD) أنه في حين لوحظ أكبر انخفاض في الاستثمار الأجنبي المباشر في البلدان المتقدمة، حيث انخفض بنسبة 69 ٪ ليصل إلى 229 مليار دولار، اجتذبت الاقتصادات الناشئة ما نسبته 72 ٪ من الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي بقيمة 616 مليار دولار خلال عام 2020، وهي أعلى حصة تم تسجيلها على الإطلاق، على الرغم من انخفاضها بنسبة 12 ٪ في العام الماضي.

المصدر: صحيفة يني شفق

Open chat